السعودية

"آل الشيخ": قيادة السعودية تحمل لواء محاربة استغلال الدين لمآرب شخصية وسياسية

وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد الشيخ د. أكد عبداللطيف بن عبد العزيز آل الشيخ ، أن ولي أمر الحرمين والملك سلمان وخليفته – رحمهم الله – يحملون راية تصحيح سوء التفاهم ، فضلا عن الجهد الجاد لدفع من يستغلها الدين لأغراض. التي لا تمثل ديننا الإسلامي. الإسلام – الحمد لله – دين محبة وسلام واحترام للجميع.

بالتفصيل جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقده اليوم الجمعة ، بحضور رئيس شيخ الإسلام في كرواتيا ووزير الثقافة ، بعد مراسم توقيع مذكرة التفاهم في مجال الشؤون الإسلامية بين الوزارة. وشيخ الجمهورية الإسلامية ، بمقر وزارة الثقافة الكرواتية بالعاصمة زغرب ، وسائل إعلام كرواتية.

قال الوزير آل الشيخ إن توقيع مذكرة التفاهم في مجال الشؤون الإسلامية مع الشيخ الإسلامي لجمهورية كرواتيا يأتي توطيداً للعلاقات المتميزة بين المملكة العربية السعودية وصديقة جمهورية كرواتيا. – نشر المقاربة المعتدلة للإسلام ، ونشر ثقافة التسامح والحوار.

وأشاد آل الشيخ بالجهود الكبيرة التي تبذلها جمهورية كرواتيا والثقافة العظيمة التي نراها في شعب وحكومة كرواتيا من خلال منح الناس كافة الحقوق المتساوية واعتبارهم أجزاء من المجتمع ولكل منهم حقوق وعليه واجبات بمعزل عن دينه. .

واختتم كلمته خلال المؤتمر الصحفي بالإعراب عن شكره وتقديره لشيخ جمهورية كرواتيا الإسلامية على اهتمامهم بهذه الزيارة وتوقيع مذكرة العمل المشترك ، كما نقل تحيات خادم الحرمين الشريفين وسلامه. الحرمين الشريفين.

من جهته قال رئيس المحكمة الإسلامية بجمهورية كرواتيا المفتي الأكبر د. أعرب عزيز حسنوفيتش عن امتنانه وشكره لولي أمر الحرمين وسمو ولي العهد – حفظهما الله – على رعاية مسلمي كرواتيا ، مبيناً أن توقيع مذكرة التفاهم سيفتح الباب أمام تعزيزه. العلاقات الثنائية بين البلدين في مختلف المجالات.

ولفت إلى أنه تم التوصل إلى اتفاق لمواصلة العمل على نشر صورة الإسلام المعتدل ، والتي تقودها المملكة العربية السعودية برئاسة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود وخليفته محمد بن سلمان. – حفظهم الله – انتشر وافعل.

وشكر وزير الشؤون الإسلامية على جهوده في دعم الشيخ وتعزيز التعاون الثنائي بين البلدين لتحقيق الرسائل التي ينشدها مسلمو كرواتيا.

من جهة أخرى ، قال وزير الثقافة رئيس لجنة التعاون مع الجمعيات الدينية د. وأوضحت نينا أوبولينا أن المملكة العربية السعودية هي مصدر الإسلام وإبرام اتفاقية مع السعودية سيعزز التعاون في المجالات التي تخدم مسلمي كرواتيا وتخدم الإنسانية. لأن السعودية دولة مصدرة للتسامح.

وأضاف: “بصفتنا مشرفين على الجمعيات الدينية في كرواتيا ، سندعم هذا الاتفاق المهم مع السعودية. وشدد على أن الدين الإسلامي دين التسامح والتعايش بين الجميع وهو ما نراه في كرواتيا التي اعترفت بالمسلمين قبل 100 عام.

Leave a Comment